تقدم الفصل:

لفهم طبيعة امتدادات فيبوناتشي ستحتاج في البداية إلى معرفة متسلسلة فيبوناتشي، أو نسب فيبوناتشي الرئيسية، فضلاً عن الإلمام بالاعتقاد الشائع (حتى وإن كان لا أساس له) بأن الأسعار في الأسواق المالية تتحرك وفقاً لهذه الأرقام. انظر درس ارتدادات فيبوناتشي للتعرف على هذه المفاهيم.

تماماً كما هو الحال مع ارتدادات فيبوناتشي، والتي يفترض أن تنتهي عند إحدى أرقام فيبوناتشي أو بالقرب منها، يستند الافتراض الأساسي للامتدادات على أنه في حالة استئناف الاتجاه فإن السعر سوف يصل إلى إحدى أرقام فيبوناتشي. الفكرة الرئيسية هي إمكانية استخدام امتداد فيبوناتشي كهدف للسعر كما هو الحال مع استخدام رقم فيبوناتشي كنقطة توقف. يطلق أيضاً على الامتداد مصطلح "المسقط" وهو ما يعكس أن الامتداد هو بحد ذاته محاولة لتحديد إحدى نقاط الدعم والمقاومة في المستقبل.

المستويات الافتراضية هي 0.0%، 23.6%، 38.2%، 50.0%، 61.8%، 100.0%، 161.8%، 261.8%، و423.6%. وكما أشرنا في الدرس السابق، لا تندرج المستويات 50% و100% ضمن أرقام فيبوناتشي إلا أن لها جاذبية واضحة تتماهى مع ميل العقل البشري إلى التنميط، كما أنها طبقت أيضاً بواسطة وليام جان كأرقام رئيسية.

انظر إلى المثال على الرسم البياني أدناه. تشير النقطة A إلى قاع فيما تشير النقطة B إلى القمة قبل حدوث ارتداد. إذا افترضنا أن هذا الارتداد كان مؤقت وبالتالي سيتبعه استئناف الحركة الصاعدة عندها سيثور التساؤل حول المدى الذي سيذهب إليه الاتجاه بعد استئناف مساره. لهذا الغرض يمكننا طرح السعر عند النقطةA من السعر عند النقطة B وضرب القاع عند النقطة C في كل رقم من أرقام فيبوناتشي المختلفة كنسبة مئوية. يمثل المستوى 50% هنا 50% من مساحة الحركة من A إلى B والذي ينطبق على النقطة C.

مثال على امتدادات فيبوناتشي
امتدادات فيبوناتشي على الرسم البياني اليومي لزوج EUR/USD

يظهر الرسم البياني التالي هيكل آخر لامتدادات فيبوناتشي والتي كانت هذه المرة أكثر نجاحاً. ومرة أخرى، تعتمد النسب المئوية التي تظهر بعد النقطة C على الحركة من النقطة A إلى النقطة B. سنلحظ أن زوج الباوند دولار قد تجاوز المسقط 100% ثم واصل تحركه إلى المستوى 161.8%.

 امتدادات فيبوناتشي – مثال اكثر نجاحا
امتدادات فيبوناتشي على الرسم البياني اليومي لزوج GBP/USD

يرى بعض منتقدي مساقط فيبوناتشي أن اختيار نقطة البداية والنهاية (النقاط A وB) هي عملية ذاتية لا تستند بالضرورة إلى أسس موضوعية واضحة. لاحظ في الرسم البياني أعلاه أن السعر سجل قاع عند مستوى أدنى بعد وضع النقطة C. هل يؤدي ذلك إلى إبطال اختيار النقطة C؟ في الممارسة الفعلية لا يحدث ذلك فارق كبير.

الانتقاد الرئيسي الذي وجه إلى استخدام فيبوناتشي هو أن التغيرات في سوق الفوركس تستند إلى أسباب حقيقية تحدث في العالم الحقيقي. إذا نظرت إلى الرسم البياني أدناه سترى أن حركة زوج USD/JPY، والذي توقف عن الارتفاع بسبب أحداث جيوسياسية (أدت إلى زيادة النفور من المخاطرة)، تعكس تغير في موقف الأسواق تجاه الاقتصاد الياباني وباقي التطورات الأخرى دون أن تلتفت إلى دلالات أرقام فيبوناتشي. تجاوز زوج USD/JPY مسقط 38% فيبوناتشي إلا أن حركته بعد ذلك انحصرت في نطاق عرضي ضيق. وتلك هي المشكلة الأكبر – فبرغم أن استخدام مساقط فيبوناتشي قد يكون مفيداً بالنسبة لبعض التحركات في سوق الفوركس، إلا أن هناك أيضاً انعكاسات واختراقات اتجاهية وعرضية لا تنطبق عليها بالضرورة قواعد فيبوناتشي. لن يكون بمقدورك أن تعرف مسبقاً ما إذا كان تطبيق مستويات فيبوناتشي سيكون ذات فائدة من عدمه. ونتيجة لهذه العيوب يرى كثيرون أن فائدة استخدام مساقط فيبوناتشي محدودة للغاية.

 زوج USD/JPY  يتحرك في مسار جانبي
امتدادات فايبوناتشي لم تكن مفيدة على الرسم البياني اليومي لزوج USD/JPY

وماذا عن مساقط فيبوناتشي على الأطر الزمنية قصيرة المدى؟ يرجى النظر على الرسم البياني أدناه والذي يعرض زوج USD/JPY على إطار الساعة. تشير الخطوط الأفقية السوداء إلى النقاط A وB. يبدأ رسم المساقط الزرقاء من النقطة C. يظهر هذا الرسم البياني مستوى 61.8% فيبوناتشي باعتباره المسقط الأول، ولكن لم يصل إليه السعر بانتهاء هذه السلسلة من بيانات فيبوناتشي. وبعبارة أخرى، تفترض النظرية أن زوج العملات كان من المفترض أن يرتفع بنسبة 61.8% إلى النقطة C، ولكن برغم اقترابه بالفعل من هذا المستوى إلا أنه لم يصل إلى الهدف.

 امتدادات فيبوناتشي على الأطر الزمنية الصغيرة
امتدادات فيبوناتشي على اطار الساعة لزوج USD/JPY

ما هو الفرق بين مسقط فيبوناتشي والحركة المقاسة؟ الحركة المقاسة، والتي كانت المصطلح المستخدم لدى المدرسة القديمة قبل أن يشيع استخدام أرقام فيبوناتشي في الأسواق المالية، هي افتراض بأن حركة السعر بعد الارتداد ستساوي في نسبتها المئوية الحركة الأصلية. كما أنها ستأخذ نفس درجة الانحدار (الزخم) بشكل عام. يضيف المحللون الذين يستخدمون الحركة المقاسة في الوقت الحاضر المستويات 38% و62% كتقديرات لحجم الحركة بجانب المستوى الأكبر 100%. وبالتالي يمكننا التفكير في مساقط فيبوناتشي باعتبارها مجموعة فرعية من الحركة المقاسة.

اختبار:

1. تفترض مساقط فيبوناتشي

2. تتضمن أرقام فيبوناتشي المستويات 50% و100%.

3. مساقط فيبوناتشي هي شكل جديد من أفكار المدرسة القديمة التي يطلق عليها الحركة المقاسة.

فعله