الأنواع غير المألوفة من الرسوم البيانية

تقدم الفصل:

دائماً ما تصاحب المؤشرات الفنية المعتادة مشكلة عويصة – تتمثل في أنها تسعى لفلترة الضوضاء الناجمة عن التحركات الثانوية في السوق حتى تتمكن من تقديم اتجاه واضح. تظل المؤشرات الفنية عرضة دائماً للاختراقات الكاذبة والخداع البصري – تماماً مثل ما تتعرض له أعيننا، هذا فضلاً عن أننا نعاني من مشكلة إضافية هي التفكير بالتمني. الأنواع غير التقليدية من الرسوم البيانية هي محاولة للتغلب على هذه العقبات.

الرسم البياني بالنقطة والرقم

يركز الرسم البياني بالنقطة والرقم على الأسعار الهامة والتحركات "القوية" والتي تتجاوز قمم أو قيعان سابقة بمقدار معين. يقوم الرسم البياني بالنقطة والرقم بتصفية ما يعرف بضوضاء السوق. لا تبالي في هذه الحالة بالوقت حيث لا يعرض هذا النوع من الرسوم البيانية من الأصل التغير الزمني على المحور الأفقي، على عكس الحال مع الرسوم البيانية الأخرى. الشيء الوحيد الذي يركز عليه الرسم البياني بالنقطة والرقم هو حركة السعر. من الوارد أن تمر فترات زمنية تصل إلى عدة أيام دون ظهور أي مدخلات على الرسم البياني بسبب عدم وجود حركة تتجاوز قمة أو قاع الفترة السابقة. وعندما نحصل على قمة أعلى بعدد معين من النقاط (والتي تحددها مقدماً)، عندها يتم وضع علامة X على الرسم البياني. أما في حالة تشكيل قاع أدنى، عندها نقوم بوضع علامة O. وبالتالي يظهر الرسم البياني بالنقطة والرقم أعمدة متناوبة من X وO بحيث يمثل كل عمود حركة صعودية أو هبوطية. تذكر أنه يمكن أن تجد عمود يتكون على سبيل المثال من 10 X إلا أن هذا لا يعني أن تشكيله استغرق 10 فترات، بل قد يقتصر على 3 فترات وربما يصل إلى 30 فترة.

الحد الأدنى للحركة اللازمة لتوليد X أو O يطلق عليه حجم الإطار. يعرض برنامج الرسم البياني إعدادات افتراضية لتحديد هذا النطاق ولكن في الممارسة العملية تستند هذه القيمة إلى ما يتلائم مع الشاشة دون أن تعكس بالضرورة علاقة مع كيفية تحرك العملة فعلياً. يختار معظم خبراء الرسم البياني في الفوركس متوسط النطاق الحقيقي لتحديد حجم الإطار. يطلق على الحد الأدنى للحركة اللازمة لتحديد الانعكاس مصطلح مقدار الانعكاس ويتكون عادةً من إطارين إلى أربعة إطارات. يبدو واضحاً أنك إذا حصلت على سلسلة من الأعمدة الانعكاسية والتي تتضمن X أو O واحدة فقط، عندها سيكون حجم الإطار أو مقدار الانعكاس صغيراً جداً.

يعتبر الرسم البياني بالنقطة والرقم أداة مفيدة عند رسم خطوط الدعم والمقاومة سواء كانت خط أفقي لأخر قمة سابقة أو من النوع الذي يصل بين عدة قمم أو قيعان. تتمتع خطوط الدعم والمقاومة بموثوقية كبيرة عند رسمها بهذه الطريقة لأنها تساعد على فلترة الضوضاء الثانوية فضلاً عن ضغط النطاق الزمني. يمكن الاعتماد أيضاَ على بعض النماذج الفنية الأخرى مثل القمم والقيعان المزدوجة والمثلثات.

يعتبر الرسم البياني بالنقطة والرقم أكثر ملائمة للاستخدام عند الاستثمار على المدى الطويل مقارنة بالتداولات اليومية السريعة والتي ينخرط فيها معظم متداولي الفوركس اليوم. برغم ذلك، يمكنك استخدام هذا الرسم البياني على أي إطار زمني، بما في ذلك إطار الـ 5 دقائق. يوضح الشكل أدناه نموذج للرسم البياني بالنقطة والرقم باستخدام حجم إطار قدره 30 نقطة. كسر زوج العملات إحدى خطوط الدعم المرسومة يدوياً وهو ما يعطي إشارة بيع واضحة. يمكنك المزج بين مخطط النقطة والرقم مع المؤشرات الأخرى مثل الماكد والاستوكاستيك.

 مثال على الرسم البياني بالنقطة والرقم
مخطط النقطة والرقم مع كسر خط الدعم

رينكو

تشبه مخططات رينكو البيانية إلى حد بعيد نموذج الرسم البياني بالنقطة والرقم حيث تسعى لفلترة ضوضاء السوق ووضع إطار يطلق عليه لبنة (طوبة) على الرسم البياني فقط عند حدوث حد أدنى من الحركة، هذا فضلاً عن تجاهل الوقت. رينكو هو النطق الياباني لكلمة "اللبنة"، renga. خبير الشموع اليابانية ستيف نيسون كان أول من قدم مخططات رينكو إلى العالم الغربي.

وكما هو الحال مع مخطط النقطة والرقم، تقوم رسوم رينكو بتحديد عدد النقاط التي يجب الوصول إليها وتجاوزها لتشكيل لبنة جديدة. يضع المتداولون عادةً حجم اللبنة عند رقم صغير على الإطار الزمني قصير المدى، مثل 5 أو 10 نقاط، ثم يقوموا بتحديد ما يصل إلى ثلاثة لبنات لتأكيد ظهور حركة جديدة.

لا تُرسم لبنة رينكو جديدة على الرسم البياني سوى عند تجاوز سعر الإغلاق الحالي أعلى قمة (أو أسفل قاع) في أخر لبنة حالية بمقدار معين. إذا كانت حركة السعر تستوفي معايير إنشاء لبنة جديدة وجزء من لبنة ثانية عندها يتم رسم لبنة واحدة فقط. تستثني المؤشرات التي يتم إنشاؤها استناداً إلى شموع رينكو في معظم برامج الرسم البياني، إن لم يكن كلها، النقاط التي لا تستوفي المعايير وكذلك النقاط الفائضة وهو ما يخلق مؤشرات تتسم بالوضوح التام (مثل الماكد) ويسهل بشكل كبير من اتخاذ قرارات التداول.

يعرض الشكل أدناه لمخططات رينكو نفس زوج العملات والفترة الزمنية التي سبق استخدامها في الرسم البياني بالنقطة والرقم، كما يستخدم أيضاً معيار 30 نقطة في تحديد حجم الإطار. مرة أخرة، دعنا نؤكد أن المحور الأفقي لا يعرض أوقات أو تواريخ تقويمية لأنها غير هامة في هذا السياق. لن نعرف أبداً الفترة التي استغرقها الحد الأدنى للحركة التي أدت إلى تشكيل لبنة جديدة. الشيء المثير عند مقارنة مخطط رينكو مع مخطط النقطة والرقم هو عدم حدوث كسر أسفل خط الدعم على رسم رينكو البياني.

 مثال على مخطط رينكو
مخطط رينكو مع عدم كسر خط الدعم

Heikin-Ashi

تستخدم شموع Heikin-Ashi متوسطات حسابية لتشكيل شمعة مركبة (heiken تعني "المتوسط" في اليابانية فيما تعني ashi "القدم" ولكن يمكن ترجمتها الى"الوتيرة"). دعنا نوضح بعض معاني الرموز التي ستستخدم في الحسابات التالية، O = الافتتاح، H = القمة، L = القاع وC = الإغلاق.

  • سعر إغلاق شمعة Heikin-Ashi هو (O + H + L + C) / 4.
  • سعر افتتاح شمعة الفترة الحالية هو سعر افتتاح + سعر إغلاق الشمعة السابقة / 2.
  • قمة الشمعة هي أعلى سعر من 3 شموع محتملة – قمة الفترة الحالية، افتتاح Heikin-Ashi الحالية أو إغلاقHeikin-Ashi الحالية.
  • القاع هو أدنى سعر في 3 شمعات محتملة – القاع الحالي، افتتاحHeikin-Ashi الحالية أو إغلاقHeikin-Ashi الحالية.

عندما يتجاوز سعر إغلاق شمعة Heikin-Ashi سعر الافتتاح عندها تكتسي الشمعة باللون الأبيض أو تكون فارغة. عندما يكون سعر إغلاقHeikin-Ashi أقل من سعر الافتتاح، عندها تأخذ الشمعة اللون الأسود أو تمتلئ بأي لون آخر. تميل شموع Heikin-Ashi إلى إظهار سلاسل أطول من الشموع ذات اللون الواحد مقارنة بالشموع اليابانية التقليدية – وهو ما يعزى إلى أن استخدام المتوسطات السعرية يساعد على إزالة ضوضاء السوق. يعتبر بعض المتداولين أن وضوح وصفاء الاتجاهات عند استخدام شموع Heikin-Ashi يجعل منها نظام تداول في حد ذاتها. لا تنطبق معظم نماذج الشموع القياسية بشكل عام على مخططات Heikin-Ashi برغم أن بعض النماذج مثل الدوجي والقمم الدوارة تظل صالحة للاستخدام، كما يمكنك رسم خطوط الدعم والمقاومة والقنوات وغيرها. لاحظ أن مخطط Heikin-Ashi سوف يظهر الوقت على المحور الأفقي، على عكس الحال مع مخططات النقطة والرقم ورينكو.

 نموذج على الرسم البياني Heikin-Ashi
نسخة Heikin-Ashi على نفس زوج العملات

اختبار:

1. يستند المبدأ الأساسي في الرسوم البيانية غير المألوفة إلى

2. يرى البعض أن الرسوم البيانية غير المألوفة هي نظام تداول قائم بذاته.

3. يستبعد الرسم البياني بالنقطة والرقم ومخطط رينكو البيانات التي لا تستوفي معايير حجم الإطار أو اللبنة.

4. تزيل شموع Heikin-Ashi ضوضاء السوق عن طريق

فعله