تقدم الفصل:

قد يتبادر إلى ذهنك عند سماع كلمة "النماذج السعرية" إلى أن المقصود بهذا المصطلح هو ذاك الأسلوب القديم الذي يعتمد على التقدير الذاتي في "قراءة الرسم البياني" والذي قد يقع في مرتبة أدنى بالنسبة للمؤشرات الحسابية والتي يمكن لبرنامج الرسم البياني إنشاؤها في ثواني معدودة.

هذا الافتراض خاطئ تماماً. برغم أن تعلم نماذج الرسم البياني قد يستغرق بعض الوقت، إلا أن هذه النماذج تظل مهمة ومفيدة حتى يومنا هذا، وبنفس القدر الذي كانت عليه عند اكتشافها خلال القرن العشرين (والتي كان أول من كتب عنها إدواردز وماجي في كتاب التحليل الفني لاتجاهات الأسهم ، والذي نشر في عام 1948 ولا زالت تصدر له طبعات حديثة حتى الآن). يعزى ذلك إلى أن النماذج الفنية تعكس تحركات السعر الأساسي وفق سيكولوجية المتعاملين في السوق، وبما أن الطبيعة البشرية لا تتغير بمرور الزمن، تتكرر النماذج هي الأخرى ذاتها مرة تلو الأخرى، وفي أحيان كثيرة لنفس الأسباب. قد يبدو مستغرباً أن يتقبل الشخص فكرة استخدام الشموع اليابانية وتكويناتها المختلفة في التداول فيما يرفض الاستعانة بالنماذج الكلاسيكية لاعتقاده أنها قد عفا عليها الزمن.

السبب الحقيقي في الإعراض عن استخدام نماذج الرسم البياني هو صعوبة تحديد الكثير منها، وأيضاً كما هو الحال مع جميع المؤشرات، قد تفشل في إعطاء إشارات حقيقية في بعض الأحيان. يبدو الأمر وكأن المتداول سيبذل قدر كبير من الجهد في مقابل تحقيق عائد لا يذكر. أحد الأسباب الأخرى هو أن الشموع اليابانية تعرض معلومات عن المدى القصير جداً، مثل فترة أو اثنتين، فيما تغطي النماذج السعرية عدد كبير من الشموع قبل أن تأخذ شكل محدد يمكن تمييزه واستخلاص بعض الإشارات منه. برغم ذلك، ستظل بحاجة إلى التعرف على بضعة نماذج على الأقل، خصوصاً تلك التي ستساعدك في تحديد الفترات التي قد تشهد انعكاس محتمل في الاتجاه. تستخدم مؤشرات الانعكاس المحتمل بشكل أساسي في وضع أهداف الربح، ولهذا يجب ألا تفوت أي فرصة لتعظيم أرباحك.

"سر" النموذج الحقيقي

النموذج الأول الذي تحتاج إلى معرفته هو نموذج فيك سبيرانديو "1-2-3" بعد كسر إحدى خطوط الدعم والمقاومة، والذي ورد في كتاب المتداول فيك: أساليب خبير في وول ستريت. لم يعد هذا النموذج سراً حيث نشر سبيرانديو كتابه في العام 1993، ولكن يميل بعض المتداولين بطريقة أو بأخرى إلى التغافل عن تلك الحقيقة.

الطريقة التقليدية لعرض حالات كسر الدعم هو إظهار نموذج حرف V مقلوب، فيما يشار إلى كسر المقاومة بحرف V. هذا الأمر صالح للدراسات النظرية. ولكن في الواقع العملي يتأرجح السعر جيئةً وذهابا بعد اختراق المستويات الفنية الهامة ما يتسبب في حالة من عدم اليقين. قد نشهد في بعض الأحيان كسر كاذب لخط الدعم أو المقاومة حيث يستأنف السعر بعد ذلك التحرك في نفس الاتجاه السابق. هنا قد يثور التساؤل حول معرفة ما إذا كان الكسر الحاصل لمستوى الدعم أو المقاومة حقيقياً من عدمه وكيف يمكن تداوله؟

يظهر الشكل التوضيحي أدناه نفس زوج العملات والإطار الزمني المستخدم في الرسوم البيانية الواردة في درس المؤشرات الرائدة مقابل المؤشرات المتأخرة (AUD/USD، اليومي). الخطوة 1 هي كسر خط الدعم. الخطوة 2 هي اختبار القمة السابقة – وهي الحركة الوسطى التي تتسبب عادةً في قدر كبير من الارتباك رغم أنها متكررة الحدوث في أسواق الفوركس. برغم ذلك، سنظل في إطار الخطوة 2 رغم فشل السعر في الوصول إلى القمة السابقة وتجاوزها. نحتاج الآن إلى رؤية السعر وهو يكسر الخط الأفقي المرسوم من القاع الأوسط في الاتجاه الصعودي السابق. تلك هي الخطوة 3. وحده الكسر دون هذا الخط هو ما قد يؤكد على حدوث انعكاس يستدعي معه اتخاذ صفقة بيع.

Sperandeo's 1-2-3 pattern
الخطوات الثلاثة في نموذج سبيرانديو 1-2-3
 
 
الخط الأحمر

الدعم السابق
 
الخط الأزرق

القاع السابق القوي

إذا استرجعت درس المؤشرات الرائدة والمتأخرة ستتذكر أننا حصلنا على إشارة بيع من تقاطع المتوسط المتحرك المتأخر فيما حصلنا على تأكيد من مؤشر الزخم. ولكن إذا كنت تتبع استراتيجية متحفظة للغاية، قد يكون من الأفضل إتباع نموذج سبيرانديو 1-2-3. وفق هذا النموذج البديل، إذا كنت قد فتحت صفقة بيع سابقاً بناءً على مؤشر آخر، عندها يمكنك وضع هدف الربح أعلى الخط 1-2-3 حتى تظل في مأمن، وبمجرد تجاوز هذا الخط يمكنك تعزيز وزيادة حجم صفقتك.

يتجاوز عدد نماذج الرسم البياني التقليدية الأخرى المائة نموذج.

المثلثات

ستلاحظ في أغلب تحليلات الفوركس وجود مصطلحات مثل الأعلام، الأوتاد، والرايات، وهي جميعها أشكال من نموذج المثلث. تتشكل المثلثات عندما يمكنك بسهولة رسم كلاً من خطي الدعم والمقاومة مع إمكانية تمديدهما ليتلاقى معاً في نقطة لاحقة. يبدو واضحاً أن السعر قبل الوصول إلى هذه القمة قد يكسر أحد أضلاع المثلث. في الرسم البياني التالي يمكنك رؤية مثلث صعودي على شارت GBP/USD. يمكننا بسهولة ملاحظة حدوث كسر صعودي – كما كان متوقعاً. في غالب الأحيان يأخذ خط المقاومة نمط أفقي في نموذج المثلث الصعودي، والعكس صحيح في حالة المثلث الهبوطي.

 المثلث الصاعد
مثال لنموذج المثلث الصاعد على الرسم البياني اليومي لزوج GBP/USD

القمة المزدوجة والقاع المزدوج، القمة الثلاثية والقاع الثلاثي

إحدى العادات الشائعة بين متداولي الفوركس هو الانتظار حتى يختبر السعر ويعيد اختبار القمم والقيعان المكسورة عدة مرات، وهو شيء ملحوظ في سوق الفوركس بأكثر من الأسواق الأخرى. يؤدي ذلك عادةً إلى تشكيل نماذج القمم والقيعان المزدوجة وأيضاً في بعض الحالات قمم وقيعان ثلاثية. يأخذ القاع المزدوج شكل W فيما يأخذ نموذج القاع الثلاثي نفس الشكل ولكن مع وجود ضلع إضافي.

يرجى النظر إلى الرسم البياني التالي، والذي يعرض الرسم البياني الأسبوعي لزوج EUR/USD. شكل السعر قاع ثلاثي خلال الفترة ما بين شهري مارس إلى يوليو 2013. علق العديد من المحللين خلال تلك الفترة بالقول أنه بمجرد تجاوز السعر لأعلى نقطة في نموذج W المزدوج عندها يمكننا توقع اختراق صعودي. لاحظ أنه بعد حدوث الاختراق (1)، ارتد السعر إلى أسفل خط التأكيد (2). هذه الارتدادات شائعة للغاية ولهذا يجب عليك التحلي بالشجاعة الكافية وعدم التراجع سريعاً عن قرار الشراء. يتداول عدد محدود من المتداولين على الرسم البياني الأسبوعي ولكن يظل دائماً من المفيد معرفة أن ظهور نموذج القمة الثلاثية سيجعل السعر عادةً أكثر ميلاً للقيام باختراق صعودي.

 القاع الثلاثي
القاع الثلاثي على شارت EUR/USD مع الارتداد بعد الاختراق السعري

الرأس والكتفين

لا يعرض الرسم البياني السابق نموذج الرأس والكتفين المقلوب لأن هذا النوع من النماذج الفنية يتضمن نتوء سعري في المنتصف يمثله قاع في مستوى أدنى من القاعين الأخرين، أو قمة أعلى من القمتين الأخريين في حالة نموذج الرأس والكتفين العادي. انظر إلى الرسم البياني التالي (الليرة التركية). يكون الرأس عادةً في مستوى أعلى من الكتف الأول، والذي يمثل اختبار ناجح للقمة السابقة. برغم ذلك، يعكس الكتف الثاني عدم قدرة السوق على الوصول إلى القمة الوسطى بل وأيضاً فشل السعر في الوصول إلى مستوى الكتف الأول. في هذه الأثناء لن نحصل على إشارة بيع مؤكدة حتى كسر السعر أسفل خط العنق، الخط الأزرق الذي يربط بين أدنى قاعين في المنتصف.

 الرأس والكتفين
نموذج الرأس والكتفين على الرسم البياني لزوج USD/TRY مع خط عنق مائل

اختبار:

1. هل تضم نماذج الرسم البياني عدد أقل أم أكثر من الشموع اليابانية؟

2. أحد النماذج التي تتكرر كثيراً في سوق الفوركس هي

3. نموذج الرأس والكتفين يكون دائماً هبوطياً.

فعله