9 مزايا لتداول الفوركس بدوام كامل

يفكر كثير من المتداولين في الانتقال إلى تداول الفوركس بدوام كامل، وذلك على خلاف الغالبية العظمى التي تفضل التداول بدوام جزئي. هناك مزايا وعيوب لهذا النهج في التعامل مع الفوركس كوظيفة أساسية. سنحاول في هذه المقالة سرد أهم المزايا التي يمكن أن نجنيها من تداول الفوركس بدوام كامل.

  1. مزيد من الوقت للتداول. الميزة الأولى والأكثر وضوحاً هي توفير مزيد من الوقت لممارسة التداول. يقتضي التداول بدوام جزئي، تخصيص الوقت الضروري لأداء وظيفتك اليومية وممارسة المهام المعتادة في المنزل، ولهذا قد لا يتبقى وقت كافي للتداول بنجاح في سوق الفوركس. يحل التداول بدوام كامل هذه المعضلة من خلال تخصيص اليوم بأكمله لممارسة مهام التداول.
  2. العمل ضمن جلسات تداول كاملة. عند التداول بدوام كامل يمكنك اختيار يوم العمل الذي يتضمن جلسة كاملة أو فترة محددة للتداول أثناء تقاطع الجلسات المختلفة وبالتالي الاستفادة من ساعات التداول الأكثر نشاطاً في سوق الفوركس.
  3. نقاط البيفوت. يكون استخدام نقاط البيفوت والأدوات المشابهة لتحديد مستويات الدعم والمقاومة أكثر كفاءة وقابلية للتطبيق عند التداول خلال جلسة كاملة. يتيح التداول بدوام كامل متابعة الاتجاه واستجابة السعر عند اختبار كافة هذه المستويات الهامة. يفتقد معظم المتداولين بدوام جزئي هذه الميزة ولهذا قد تفوتهم بعض فرص التداول المرتبطة بنقاط البيفوت اليومية.
  4. التنظيم. ستكتشف أن التداول خلال فترات زمنية ثابتة كل يوم سيؤدي تلقائياً إلى تنظيم عملك كمتداول، فضلاً عن جعلك أكثر انضباطاً، وهو ما يوفر فرصة لتحسين مستوى التنظيم في كافة النواحي المرتبطة بتداول الفوركس.
  5. نقاط الإيقاف المتحركة. لا تدعم بعض منصات الفوركس استخدام أوامر الإيقاف المتحركة بشكل تلقائي (على سبيل المثال، منصة Streamster التي تقدمها ‎AGEA‎). إذا كانت استراتيجية التداول التي تتبعها تتطلب استخدام أوامر إيقاف الخسارة المتحركة، فسيكون بمقدورك تطبيق هذه الخاصية يدوياً عند تداول الفوركس بدوام كامل.
  6. المزيد من فرص التداول. عند التداول على مدار يوم كامل، والذي يستغرق عادةً فترة تتراوح من 7 إلى 8 ساعات، يمكنك العثور على عدد أكبر من الفرص الملائمة لدخول الصفقات مقارنة مع التداول لبضعة ساعات قليلة يتم اختيارها بشكل عشوائي خلال اليوم. يمكنك أيضاً عند التداول بدوام كامل فحص الأطر الزمنية الصغيرة وإيجاد المزيد من الفرص عليها.
  7. التعلم. يتيح تداول الفوركس بدوام كامل فرصة التعلم من تجاربك وصفقاتك الرابحة والخاسرة. في الفترة التي تنقضي بين إغلاق صفقة وفتح أخرى، سيكون لديك متسع من الوقت لتصفح تقارير السوق وتحليل سجل التداول وكذلك قراءة بعض كتب الفوركس — وهي جميعها ممارسات مفيدة للغاية لتحسين مهارات التداول.
  8. التفاعل مع الأخبار في الوقت المناسب. يجب أن يتفاعل المتداول بسرعة ودقة مع صدور الأخبار الهامة في سوق الفوركس. يتوفر للمتداول بدوام كامل فرصة التفاعل مع معظم الأخبار المرتبطة بالعملات فور صدورها.
  9. التواصل. يستطيع متداول الفوركس بدوام كامل التواصل مع المتداولين الآخرين خلال فترات الاستراحة حيث سيجد أمامه متسعاً من الوقت للقيام بذلك. توفر العديد من منصات الفوركس خدمة الدردشة عبر الإنترنت لهذا الغرض. وقد يفضل بعض المتداولين استخدام منتديات الفوركس للتفاعل مع الآخرين. وفي كل الأحوال، يظل التواصل مع أقرانك من المتداولين فرصة ممتازة لتحسين كفاءة ونتائج التداول.

كانت تلك هي المزايا التي يمكن أن تجنيها من تداول الفوركس بدوام كامل، ولكن هذا لا يعني أن تلك الطريقة لا تصاحبها بعض المساوئ، ولكن لا يتسع المقال لعرضها هنا ولهذا تحدثنا عنها بشكل منفصل في مقالة أخرى.