هل يوجد شيء من قبيل التحوط في سوق الفوركس

تماما كما تقوم بالتحوط في مراهناتك على حصان السباق يمكنك القيام بتحوط مماثل أثناء التجارة في سوق الفوركس .

ما هو سوق الفوركس : أسواق الفوركس والأسهم لديها بعض أوجه التشابه من حيث ان كلاهما يتضمن البيع والشراء بهدف تحقيق الأرباح , ولكن علي الجانب الأخر هناك بعض الاختلافات . علي عكس سوق الأسهم , فان الفوركس يتميز بدرجة اعلي من السيولة , وهو ما يعني ان حجم اكبر من الأموال تتناقلها الأيدي يوميا . احد أوجه الاختلاف الرئيسية التي ستجدها عند مقارنة الفوركس بسوق الأسهم هو ان الفوركس ليس له مكان مركزي لإجراء المبادلات داخله كما انه لا يغلق أبدا . الفوركس ينطوي علي إجراء المبادلات بين البنوك والمضاربين من كافة أنحاء العالم كما يمكن الوصول إليه علي مدار الأربعة وعشرين ساعة يوميا خلال أيام العمل الأسبوعية .

بالنسبة لهؤلاء الذين ليست لهم دراية بسوق الفوركس , فان كلمة " التحوط " قد لا تعني لهم شيئا علي الإطلاق . برغم ذلك , فان هؤلاء الذين يتداولون بشكل اعتيادي يعلمون ان هناك طرق عديدة لاستخدم هذا المصطلح في التجارة . في اغلب الأحيان عندما تستمع إلي هذه العبارة ستفهم ان المقصود بها هو محاولة الحد من المخاطر أثناء التجارة . وهو احد الأشياء الضرورية التي يتعين علي أي شخص لديه خطط استثمارية ان يضعها في اعتباره , فهو تكتيك يستخدم في حماية الاستثمارات إلي درجة معينة .

وبينما يعد التحوط احد المصطلحات التجارية الشائعة , فانه أيضا قد يشوبه بعض الغموض . ببساطة يمكن اعتباره خطة تأمينية . فعندما تقوم بالتحوط , فأنت تقون بتأمين نفسك في حال ظهور احد الأحداث السلبية بشكل مفاجئ . هذا لا يعني ان استخدم التحوط سيلغي ظهور هذا الحدث السلبي أو انك ستخرج سليم تماما من هذا الموقف دون أية أضرار, بل يعني فقط انك إذا قمت بالتحوط بشكل سليم فانك لن تعاني من أثار ضاره هائلة . يمكنك ان تفكر بالأمر كمثل التأمين علي سيارتك . فعندما تشتري بوليصة تأمين وتتعرض السيارة لحادث مثلا فان هذه البوليصة لن تمنع حدوث الأشياء السيئة ولكن دورها سيقتصر فقط علي الحد من خسائرك ومساعدتك علي التعافى بشكل أسرع مما لو كنت غير مؤمنا .

أي شخص منخرط في التجارة يمكنه تعلم التحوط . من الشركات الكبرى إلي المستثمرين الأفراد والصغار , فان التحوط هو شيئا يتم ممارسته علي نطاق واسع . الطريقة التي يتم أدائه بها تتضمن استخدام بعض الأدوات المالية السوقية لتعويض مخاطر أية تحركات سلبية في الأسعار . أسهل طريقة للقيام بذلك هو ان تتحوط لاستثمار ما باستثمار أخر . علي سبيل المثال , الطريقة الأكثر شيوعا في الاستخدام هو ان تقوم بالاستثمار في أصلين مختلفين بينهما علاقة عكسية . برغم ذلك فان هذا الأسلوب يظل مكلفا لبعض الأشخاص ؛ ومع ذلك , فان الحماية التي ستحصل عليها من هذا التحوط ستساوي التكلفة التي ستتحملها في اغلب الأوقات . حين تبدأ في تعلم المزيد عن التحوط , ستبدأ في تفهم لماذا كثير من الناس لا يفهمون كل شيء متعلق بهذا الأمر . الأساليب المستخدمة في التحوط يتم القيام بها باستخدام بعض المشتقات . هذه المشتقات غالبا ما تكون أصول مالية أكثر تعقيدا وتستخدم من قبل المستثمرين المخضرمين.

عندما تقرر التحوط يجب ان تتذكر ان هذا الأمر سينطوي علي تكلفة ما. يجب أيضا ان تتأكد ان المزايا التي ستحصل عليها من هذا التحوط ستكون كافية لتعويض هذه التكلفة . يجب أيضا ان تتأكد من ان هذه النفقات لها ما يبررها لأنها ان لم تكن كذلك فلن يكون هناك داعي لاستخدام مثل هذا التحوط . الهدف من التحوط ليس هو ربح المال فأنت لن تحقق أرباح جيدة من خلال التحوط لنفسك , ذلك لان تحقيق الربح عموما يتطلب تحمل بعض المخاطرة فيما التحوط يستخدم بالأساس في الحماية من الخسائر . صحيح ان الخسائر في كثير من الأحيان لا يمكن تجنبها ولكن التحوط يمكنه ان يوفر قدرا من الراحة . برغم ذلك , حتى إذا لم يحدث هذا الشيء السيئ الذي تتحسب له فانك ستبقى مضطرا علي تحمل نفقات التحوط. علي عكس التأمين , فانك لن تحصل علي أية تعويضات مقابل تحوطك وهو ما يعني ان الوضع قد يكون أسوأ حتى مع التحوط والذي لن يكون مفيدا في كل الأحوال لحمايتك كما قد تعتقد .

ضع في اعتبارك دائما ان اغلب المستثمرين قد لا يتحوطون أبدا في حياتهم المهنية التجارية بأكملها . تقلبات المدى القصير غالبا ما تنظر إليها الغالبية العظمي من المستثمرين علي أنها شيء لا يستدعي القلق . وبالتالي , فان التحوط قد يكون شيئا لا معني له في بعض الاوقات . حتى إذا قررت إلا تتحوط فانك تبقي برغم ذلك بحاجة إلي تعلم أساليب التحوط باعتبار أنها طريقة رائعة لتفهم السوق بشكل أفضل . سترى الشركات العملاقة والمتداولين الكبار يستخدمون هذا الأسلوب الأمر الذي قد يشعرك ببعض الارتباك عندما تتساءل عن السبب وراء تصرفهم بطريقة معينة . لهذا عندما ستعرف المزيد عن التحوط ستتمكن من فهم الاستراتيجيات التي يستخدمها هؤلاء بشكل كامل .

سواء قررت استخدام مزايا التحوط أم لا فانك ستظل مستفيدا من التعرف عليه . يمكنك استخدمه كسياسية تأمينية أثناء التجارة . وان كان يجب عليك ان تتذكر دائما ان التحوط برغم مزاياه إلا انه يبقي أمرا مكلفا , لهذا تأكد دائما من ان تكاليف التحوط لن تسبب ضررا لأرباحك المحتملة . تأكد من ان هذه التكاليف تتسم بالواقعية وأيضا ما إذا كانت حاجتك إلي التحوط ذاتها هي الأخرى واقعية . ستكون قادرا علي استخدم التحوط في الحد من خسائرك ولكن يجب ان تعلم ان التحوط لن يحميك من الأمور السلبية بشكل كامل . تعلم التحوط سوف يعطيك فهما أفضل لكيفية عمل المتداولين الكبار في هذا السوق وهو الأمر الذي بدوره سيساعدك علي ان تكون لاعبا أفضل في مباراة التجارة .

تذكران التحوط يجب ان يترك للمحترفين في هذه الصناعة إلا كنت تتداول في الفوركس علي سبيل الهواية وليس لديك الكثير لتستثمره فيه.