ما هو وسيط Prime of Prime في الفوركس؟

لن يجد متداول الفوركس المحترف أي صعوبة في الإجابة عن سؤال ما هي طبيعة عمل الوسطاء من فئة NDD. يستطيع غالبية المتداولين المخضرمين أيضاً أن يعطوك إجابات وافية حول آلية تنفيذ أوامر عملاء التجزئة لدى الوسطاء من فئة STP أو وسطاء ECN. برغم ذلك، هناك فئة مختلفة تماماً من شركات الوساطة والتي يطلق عليها وسطاء Prime of Prime (PoP). ستتناول هذه المقالة طبيعة عمل هذه النوعية من الوسطاء وكيف يعملون كجسر يصل بين مزودي السيولة من المستوى الأول (البنوك الكبرى والمؤسسات المالية الأخرى) والشركات العاملة في أسواق الفوركس بالتجزئة.

ما هو وسيط Prime of Prime؟

يعتبر تأسيس قنوات الاتصال بسوق الإنتربنك هو الخطوة الأولى في إنشاء شركة وساطة مالية في الفوركس لخدمة المتداولين الأفراد أو ما يطلق عليهم عملاء التجزئة. برغم ذلك، يتطلب ذلك من الشركات تلبية عدد من المعايير الصارمة التي تشترطها البنوك لمنح قنوات الاتصال المذكورة مع سوق الإنتربنك. تتطلب هذه العملية تكاليف باهظة لتلبية كلاً من متطلبات رأس المال والقدرات التكنولوجية. الأهم من ذلك أن هذه العملية تتطلب وجود اتصالات رفيعة المستوى مع الدوائر البنكية النافذة لإنشاء شركات Prime of Prime. بعبارة أخرى، فإن إنشاء شركات وساطة من هذه النوعية يتطلب تأسيس علاقات قد لا تكون متاحة للجميع وهنا يأتي دور وسيط Prime of Prime.

يوفر وسيط PoP كافة الأدوات الضرورية كي يتمكن وسيط الفوركس العادي من إنشاء شركته وبدء مزاولة أنشطته خلال فترة زمنية قصيرة. الأمر يشبه تقديم حلول العمل الجاهزة التي لا تتطلب سوى ضغطة زر لبدء الانطلاق. يتوفر للوسيط من فئة Prime of Prime القدرة على الوصول إلى السيولة من الدرجة الأولى، كما أنه يمتلك الخبرة الفنية اللازمة للحصول على السيولة من سوق الإنتربنك وتقديمها لوسيط التجزئة بشكل فوري. وعبر الاستعانة بالبروتوكول القياسي المتعارف عليه في صناعة الخدمات المالية، تبادل المعلومات المالية (FIX)، يستطيع وسيط PoP تقديم خلاصات البيانات المجمعة لمنصات التداول الشهيرة مثل الميتاتريدر4. هنا يثور السؤال حول الجوانب المميزة لعمل وسيط PoP الحقيقي؟ هناك بعض السمات الأساسية التي لا تتوفر سوى عبر وسطاء PoP.

الخصائص المميزة لوسيط Prime of Prime

يتطلب القيام بدور وسيط PoP توفر الخصائص التالية:

  • وجود علاقة عمل مع مزودي السيولة من المستوى الأول مع إمكانية الكشف عن هويتهم بدون تردد.
  • توجيه جميع الأوامر الصادرة من وسيط التجزئة إلى مزود السيولة. لا يستخدم وسيط PoP أي نوع من آليات التسوية أو إدارة المخاطر الداخلية (جزئياً أو كلياً). وبالتالي يمكن القول بكل أريحية أنه لا يوجد تعارض في المصالح بين وسطاء PoP وعملائهم من وسطاء التجزئة.
  • استخدام تقنيات متطورة وفعالة لضمان استقرار سير العمل وإتاحة القدرة على التوسع في أي وقت. يتم تزويد وسيط التجزئة أيضاً بخلاصات البيانات بطريقة آمنة وخاضعة للرقابة.
  • العمل وفق نموذج B2B، والتي تعني اقتصار التعاون على صناديق الاستثمار ووسطاء التجزئة والمؤسسات المالية الأخرى. في حالات نادرة قد يمثل نشاط وسيط Prime of Prime جزء من عدة أنشطة مرتبطة بصناعة الخدمات المالية، ولهذا قد يتعامل في بعض الأحيان مع متداولين أفراد.

لماذا يوجد طلب على خدمات الوساطة PoP؟

في أعقاب الأزمة المالية العالمية في 2008، قلص وسطاء Prime of Prime (مزودي السيولة من الدرجة الأولى) نشاطهم بشكل كبير مع العملاء ذوي المخاطر المرتفعة. كما خضعت صناديق الاستثمار صغيرة ومتوسطة الحجم لإجراءات تدقيق صارمة من قبل البنوك، في الوقت الذي تعمل فيه هذه الصناديق عادةً كوسطاء رئيسيين. إذا وجد البنك أن شركة الوساطة لا تلبي معايير الرسملة المطلوبة فإنه لا يتردد في قطع علاقته معها وفق قوانين بازل 3. وتتطلب قواعد بازل من البنوك في الوقت الحالي الاحتفاظ بمعدل كفاية لرأس المال (CET1) لا يقل عن 4.5%. وفي إطار سعيها للوفاء بهذه النسبة وتلبية المعايير التنظيمية قللت البنوك بشكل كبير من الرافعة المالية المقدمة لوسطاء الفوركس بالتجزئة.

ساهمت أيضاً بعض الأحداث الهامة في تعزيز هذا الاتجاه، مثل قرار البنك المركزي السويسري بالتخلي عن ربط سعر صرف الفرنك باليورو وفضائح التلاعب بالمؤشرات المعيارية لأسعار الصرف حيث دفعت البنوك لإجراء خفض إضافي على مستويات الرافعة المالية وزيادة متطلبات الهامش. لا ننسى هنا أن الرافعة المالية هي بمثابة شريان الحياة لعمل وسيط التجزئة، وذلك في الوقت الذي لا تتوفر فيه القدرة على تجنيب ملايين الدولارات في حسابات منفصلة لدى البنوك سوى لعدد محدود من شركات الوساطة. لا ننسى أيضاً أن وسيط التجزئة يحتاج إلى العمل مع عدد من الوسطاء الرئيسيين كي يضمن الحصول على أفضل الأسعار لعملائه، الأمر الذي يزيد من الأعباء المالية لتلبية اشتراطات العمل. هذه الخطوة، أي تعدد مصادر السيولة، تعتبر ضرورية لنجاح شركة الوساطة حيث توفر لها القدرة على تقليص حالات إعادة التسعير وتنفيذ الأوامر بسرعة ملائمة. وأخيراً، يحتاج وسيط التجزئة إلى تخصيص قدر كبير من رأسماله لتغطية تكاليف التحديثات الفنية التي تظهر بصورة متسارعة. يساعد التعامل مع وسيط PoP في معالجة كافة هذه المنتجات والسماح لوسيط التجزئة بالتركيز على اجتذاب العملاء دون الانشغال بالأعباء المالية التي تفوق قدرته. يمكننا تلخيص المزايا التي يحصل عليها وسطاء التجزئة من التعامل مع وسطاء PoP على النحو التالي:

  • رافعة مالية مرتفعة.
  • يحتفظ عدد من وسطاء PoP بعلاقات عمل مع العديد من البنوك المزودة للسيولة، وهو ما يضمن لعملائه من وسطاء التجزئة الحصول على عروض أسعار تنافسية في الوقت المناسب، مع تقليل حالات الانزلاق السعري وزيادة نسبة تنفيذ الأوامر – الأمر الذي يعطي في مجمله فرصة لتحسين كفاءة وجودة خدمات الوساطة المقدمة.
  • سهولة ربط خلاصات البيانات المقدمة وسيط PoP مع العديد من منصات التداول.
  • توفير تقنيات حديثة ومتطورة لضمان بيئة تداول آمنة ومستقرة.

لا يوجد شك في أن الطلب على خدمات Prime of Prime سوف يتزايد خلال السنوات القادمة بالتوازي مع تشديد المتطلبات التي تفرضها البنوك لقبول عملاء جدد من شركات الوساطة. من ناحية أخرى، ينبغي على المتداولين الأفراد قصر تعاملهم على وسطاء الفوركس الذين لديهم علاقات وطيدة مع وسطاء PoP المعروفين بكفاءة خدماتهم المالية والتشغيلية.