لماذا تنجح التجارة باستخدام روبوت الفوركس؟

أنظمة تداول الفوركس الآلية تستخدم احدث التقنيات لتبسيط الإبحار في سوق الفوركس.هذه الأنظمة تصنع من برامج كمبيوتر متقدمة تستخدم لوغاريتمات رياضية لتحليل الأوقات الصحيحة لبيع وشراء العملات. هذه البرامج أيضا تقوم بالعملية بطريقة أسهل من إجراء الصفقات يدويا.

الوثوق في آلة للتقرير بشأن الخيارات عندما تكون هناك مبالغ مالية طائلة على المحك قد تبدوا فكرة سيئة, ولكن تجارة الفوركس الآلية يمكنها ان تنجح بأكثر من التعامل معها يدويا. الناس عادة يرتكبون بعض الأخطاء مثل الأخطاء الرياضية أو قراءة المخططات بصورة خاطئة أو حتى الفشل في رؤية كافة العوامل المعنية.

احد التعقيدات البشرية الشائعة تأتي من قابليتنا للتأثر بالعواطف. كثيرا ما يسمح الناس للعواطف بالتأثير على طريقتهم في الحكم بشكل صحيح وهو الأمر يمكن ان يؤدي إلى خسارة المال في سوق الفوركس. استخدام نظام ألي لتداول الفوركس يتولى إزالة هذه المشكلات ويقوم بتحسين النتائج من خلال تتبع كافة البيانات المتاحة ومن ثم اتخاذ أفضل القرارات. التجارة على الانترنيت باستخدام روبوت الفوركس تبسط عملية التداول برمتها.

أنظمة تداول الفوركس الآلية لا تأتي رخيصة. الوسيط عادة سيطلب ان تضع على الأقل بضعة ألاف من الدولارات كاستثمار مبدئي. من المحتمل أيضا ان توجد رسوم أضافية. برغم ذلك, فان هذه التكلفة الإضافية يمكن تغطيتها بكل سهولة من خلال مزايا استخدام نظام التداول الآلي للفوركس.

طرق التجارة التقليدية تتطلب من الفرد ان يستثمر جزء كبير من وقته في دراسة السوق والتدرب على اتخاذ القرارات الصحيحة. بينما التجارة الآلية لا تتطلب أي من هذه الأمور نظرا لان الخبرة متواجدة بالفعل في البرنامج ذاته. كل ما ستحتاجه هو ان تعرف أساسيات السوق حتى تكون على دراية بشكل عام بطريقة عمل النظام الآلي.

الشركات التي ترغب في اقتحام سوق الفوركس سوف تجد أنظمة التداول الآلية أيضا جاذبة . ذلك لأنها تتطلب حد أدنى من استثمار الموارد قبل البدء, وبالتالي فان هذا قد يكون خيارا جيدا للشركة التي تريد دخول سوق الفوركس ولكن ليست لديها أفراد للتعامل مع هذا المسعى الجديد. امتلاك نظام حاسوبي للقيام بالتجارة من أجلك أيضا سوف يوفر لك المال وذلك لأنك لن تحتاج لموظفين لتدريبهم أو الدفع لهم مقابل القيام بالتجارة.

احد العيوب الممكنة بالنسبة لأنظمة تداول الفوركس الآلية هو اعتمادها على التحليل الفني بدلا من التحليل الأساسي. برامج الحاسب تكون قادرة فقط على فحص أداء السوق واتجاهاته العامة دون العوامل الخارجية التي قد تؤدي إلى إحداث تغيرات في سوق الفوركس. الأحداث الاجتماعية والاقتصادية التي لها تأثير فعلي على سوق الفوركس لا يمكن تحليلها باستخدام أنظمة التداول الآلية. برغم ذلك, فان هذا لا ينفي الآثار الايجابية لهذه الأنظمة نظرا لان لديها سجل حافل من النجاح.