كيفية تكسب مع كاري تريد

تعد الكاري تريد (أو المتاجرة بالفائدة - The Carry Trade) واحدة من الاستراتيجيات الشهيرة في تداول العملات. حيث أنها تقدم المكافأة دونما أن يتطلب الأمر أي شيء من جانبك - طالما غابت أو قلت التقلبات داخل السوق. ونظرا للتقلبات التي شهدها سوق العملات ولاسيما بعد اندلاع الأزمة المالية العالمية عام 2008، شهدت الكاري تريد انخفاضا كبيرا في تجارة الفوركس وإحجام العديد من تجار الفوركس عنها. إلا أنه ، خلال النقاط المضيئة وأوقات التفاؤل في العامين الماضيين، نشطت الكارى تريد نسبيا. .

ما هي الكاري تريد ?

استراتيجية الكاري تريد تعني ببساطة، المتاجرة التي يحاول فيها تاجر الفوركس كسب المال من خلال فروق سعر الفائدة فمن المعلوم أن البنوك المركزية في جميع دول العالم تتولى وضع معدلات قياسية لسعر الفائدة ، وهنا يستفيد التاجر من الفرق في العملة. ففي الكاري تريد يمكنك استخدام الرافعة المالية والاقتراض بعملة ذات سعر فائدة منخفض ، لتمويل شراء العملات ذات سعر فائدة مرتفع. ويعني ذلك في تجارة الفوركس، فتح مركز شراء على زوج عملة، يكون فيها سعر الفائدة مرتفع.

واحدة من أزواج صفقات الكارى تريد الأكثر شيوعا هو AUD / JPY. وذلك لأن عملة أستراليا تتسم بأسعار فائدة مرتفعة نسبيا، بالمقارنة مع غيرها من الدول المتقدمة. من ناحية أخرى، تقدم اليابان سعر فائدة منخفض. يعد بالفعل، الأقل بين العملات الرئيسية. إذا قمت باستخدام الرافعة المالية في تجارة الفوركس للدخول في صفقات شراء على الدولار الاسترالي / الين الياباني، واحتفظت بمركز تداول بين عشية وضحاها، يمكنك جنى الربح وكسب المال من الفرق بين سعر الفائدة القائم بين العملتين – بل يمكنك رفع سقف الربح من خلال تعظيم مركز التداول باستخدام الرافعة المالية .

متي تكون الكاري تريد أكثر فعالية؟?

حتى يتثنى لصفقة الكاري العمل بفاعلية، تحتاج العملات ذات معدل الفائدة المرتفع أن تحقق مكاسب ، أو أن تبقى على الأقل ثابتة، مقارنة بالعملة ذات معدل الفائدة المنخفض. لذلك، لكي تثمر صفقة التداول على AUD / JPY بنجاح، يجب ان يحقق الدولار الاسترالي مكاسب في مقابل الين، أو بقاء سعر الصرف ثابتا. في الواقع، لكي تحقق صفقة الكاري تريد نتائج في صالحك ، فأنت لا تحتاج لكسب أي شيء على مركز رأس المال الخاص بك. ففي مثالنا AUD / JPY، لا يحتاج الدولار الاسترالي تحقيق مكاسب مقابل الين الياباني. فالمقصد كسب المال على فرق الفائدة، لذلك مكاسب رأس المال ليست ذات أهمية (ولكن يمكن أن تكون مكافأة اضافية).

ما دامت العملة ذات سعر الفائدة المرتفع تستمر في الحفاظ على نفس السعر، هنا يمكن القول أنه بمقدورك الربح من جراء الكاري تريد ، طالما لم تنخفض العملة ذات سعر الفائدة المرتفع بشكل درامي في مقابل العملة ذات سعر الفائدة المنخفضة. (في هذا المثال، إذا كان الين يرتفع أمام الدولار الاسترالي، فأن خسائر رأس المال من مركز التداول طويل المدى الخاص بك من المرجح أن تطغى على عائدات الفوائد من الفرق). في الماضي، كان معروفا عن بعض الأفراد والمؤسسات الاستثمارية الحفاظ على صفقة الكاري لعدة أشهر - أو حتى سنوات. طالما أن الجزء الخاص من زوج العملة ذات الفائدة المرتفعة يأخذ في الصعود أو يحافظ على ارتفاعه ، فطالما لا يزال سعر الفائدة مرتفعا ، فمن الممكن أن يستمر في الربح من جراء الفرق.

تعمل صفقات الكاري تريد بصورة جيدة خلال فترات التقلب المنخفض. حيث تميل العملات في فترات التقلب المنخفض إلى مواصلة التحرك في اتجاه معين. بالإضافة إلى أنه، في فترات النمو الاقتصادي القوي وقلة الاضطرابات ، فمن الأسهل الحفاظ على اتجاه حركة السعر. فضلا عن أنه، من المرجح أن يرتفع معدل الفائدة عندما يكون النشاط الاقتصادي إيجابيا. لقد شهد سعر الفائدة في اليابان انخفاضا لفترة طويلة كمحاولة للتحفيز الاقتصادي للبلاد. ومع ذلك، في أستراليا، كان النمو كبيرا بما فيه الكفاية حيث تم رفع أسعار الفائدة لكبح جماح التضخم. وأسفرت هذه الدينامية عن فرق سعر ضخم (يمكن التنبؤ به) تم من خلاله تحقيق أرباح بسهولة.

التقلب: عدو الكاري تريد

نظرا لجودة بيئة التقلب المنخفض مع تجارة الكاري تريد ، حيث يسهل إلى حد ما أن نرى إلى أين تسير الأمور ، يمكنك ان تتفهم مشكلة تقلبات السوق. فمن الصعب القول أن خبر من الأخبار سوف يودى بالسوق في اتجاه آخر. البيئة الحالية أمر صعب، لأنك قد تحاول متاجرة AUD / JPY وتجد أن تجنب المخاطرة جعلت التجار تدفع بسعر الين فجأة للصعود– مما يفسد الاستفادة من الربح على فرق الفائدة.

وثمة مسألة أخرى هي أن البنوك المركزية قد تخفض أسعار الفائدة خلال الأوقات الاقتصادية الصعبة. فقد شهدت أستراليا خفض أسعار الفائدة منذ الأزمة المالية، مما قلل من الفارق بين الدولار الأسترالي والين الياباني، مما يجعل الكاري تريد أقل ربحية. (ونظرا لتداخل الرافعة المالية ، يمكن لأي تغيير أن يحدث فرقا كبيرا في النتيجة النهائية.)

مع أن هناك بعض الأمل في عودة الكاري تريد عودا حميدا وبصورة أفضل. فهي طريقة بسيطة تماما ومباشرة لكسب الأموال في سوق العملات، لذا فليس من المستغرب أن تجد أن الكاري تريد أصبحت مألوفة وشائعة بين تجار الفوركس .