قواعد إدارة رأس المال: أهمية وضع حدود صارمة

في الفوركس، كما في أشكال الاستثمار الأخرى، يظل تحديد مقدار ما تنوي المخاطرة به في الصفقة الواحدة، ومتى يجب أن تغلق صفقتك، أمران ذو أهمية بالغة. ولكن يشيع في الفوركس، مقارنة بالأسواق الأخرى، أن يميل المتداولين الجدد إلى التغافل عن أهمية هذه الخطوة الحاسمة.

إدارة رأس المال كجزء من استراتيجية التداول

لا يمكنك التداول بدون استراتيجية، ولكن لن يكون لديك استراتيجية بدون قواعد صارمة لإدارة الأموال. أحد الأسباب الرئيسية التي تدفع الوافدين الجدد إلى الوقوع في خطأ التداول بثقة مفرطة، والاعتقاد بأنهم قادرين ببساطة على تحديد "أوقات الدخول والخروج"، هو شيوع استخدام ما يطلق عليهاالحسابات التجريبية لدى وسطاء الفوركس على الإنترنت، والتي تسمح للمتداول باستثمار "أمواله الافتراضية" تحت شروط مواتية للتعود على كيفية التداول عبر المنصة، وإقناعهم بالبدء سريعاً في استثمار أموالهم الحقيقية مع هؤلاء الوسطاء.

يحظى التداول على الحساب التجريبي بأهمية كبيرة من عدة جوانب، فهو أولاً مفيد للغاية في تعلم أساسيات التداول واختبار كفاءة المنصة، إلا أنه أيضاً يتسم بخطورة بالغة من جوانب أخرى. لن تشعر بمشكلة كبيرة إذا خسرت 100,000$ من أموالك الافتراضية، وهو الأمر الذي قد يكسبك جرأة غير منطقية وميل للمخاطرة بأموال كثيرة مع الاعتماد بكثرة على التخمين في تحديد نقاط الدخول والخروج، ومن الأمور المريبة أن تخميناتك غالباً ما تأتي صحيحة في هذه المرحلة.

الأمر الذي قد لا يخبرك به هؤلاء الوسطاء هو أن التداول بأموالك الحقيقية هو قصة مختلفة تماماً. ستشعر دائماً أنك مرتبط عاطفياً بأموالك، وبالتالي تبدأ في الشعور بعدم الرغبة مطلقاً في إغلاق صفقتك: حيث ستقع أسيراً لمشاعر الطمع إذا كانت الصفقة رابحة، بينما سيراودك شعور بالارتباك والأمل الكاذب إذا كانت خاسرة. ستلعب العواطف والمشاعر الإنسانية دور هام في تجربة التداول الحقيقية.

التحكم بالعواطف في تداول الفوركس

كيف يمكنك اتخاذ قرارات حكمية ومدروسة إذا كنت واقعاً تحت سيطرة انفعالاتك العاطفية، سواء كانت تراودك مشاعر الطمع أو الآمال الكاذبة؟ ماذا قلت؟ بالضبط، لن تستطيع! ستحتاج إلى تعلم كيفية التحكم في مشاعرك: هي مهمة ليست سهلة، ولكن لا يمكنك المضي قدماً بدون إنجازها. ولهذا السبب قمنا بإعداد قسم خاص يشمل كتيبات إلكترونية مخصصة حصرياً لشرح ودراسة كافة الأمور المتعلقة بسيكولوجية المتداول! ننصحك بالاطلاع على هذه الكتب وتطبيق الطرق والممارسات الواردة بها في التداول.

مع مرور الوقت وتراكم الخبرة ستدرك أن أكثر ما سيساعدك في تجنب الأثر السلبي للجوانب العاطفية والانفعالية أثناء التداول هو وضع قواعد صارمة تحدد كيفية الدخول، مثل معدل المخاطرة/العائد أو أوامر الإيقاف/الحد/المتحركة للتحكم في الخسائر أو تأمين الأرباح. إذا كنت تدرك تماماً أنك ستخسر X في أسوأ الظروف وتربح Y تحت أفضل السيناريوهات الممكنة، فسوف تتخلص من علامة استفهام كبيرة لن تفلح في الإجابة عنها وأنت وسط معمعة التداول.

مثال على قواعد إدارة رأس المال

القواعد التالية هي مثال على الضوابط التي ينصح بها الخبراء أثناء تداول الفوركس:

  • لا تخاطر بأكثر من 2-3% من رصيدك في كل صفقة.
  • قم بوضع أمر الإيقاف/الحد عند مسافة لا تزيد عن X نقاط مع الزوج Y على الإطار الزمني Z.
  • إذا خسرت أكثر من X% في يوم واحد، توقف تماماً عن التداول ولا تحاول المخاطرة بأموال أكبر عند العودة للسوق في اليوم التالي.

نأمل أن تساعد القائمة السابقة في إيضاح الصيغ الصحيحة لقواعد إدارة رأس المال. تركنا عن عمد هذه القواعد عامة ومبهمة بعض الشيء لأننا لا نريدك أن تتبعها بشكل أعمى وحتى تكون على دراية بالمنطق الذي يقف خلفها. تأتي أفضل قواعد التداول بمرور الوقت وهي تعتمد بشكل رئيسي على استراتيجية التداول المستخدمة. برغم ذلك، يرى كثيرون في النقطة الأولى أحد القواعد التي لا خلاف عليها في عالم التداول، حيث ستساعدك في تجنب مخاطر التعرض لخسائر فادحة في حال سارت الأمور على نحو غير متوقع لسبب أو لآخر.