طرق أو تقنيات تجارة سوق الفوركس

يقدم سوق الفوركس فرص هائلة للمتداول الذي يمكنه الاستفادة من احتمالات الربحية العالية فيه فضلا عن كونه سوق يتسم بالإثارة . أكثر أسواق الفوركس أهمية هو السوق الفورية وذلك نظرا لضخامة أحجام المعاملات فيه . هذا السوق يسمي بالفوري نظرا لان يتم تسوية الصفقات فيه فورا , أو " علي الفور " .

تجارة الفوركس يصاحبها أيضا عوامل مخاطرة كبيرة . فمن الضروري ان تكون علي دراية وفهم لتطبيقات تجارة الهامش وأيضا الفرص والتحديات التي يمكن ان تلقاها أثناء العمل في سوق الفوركس . قد تكون هناك مزايا فريدة للتجارة في سوق العملات , ولكن سيتعين عليك ان تستوعب بشكل كامل كيفية عمل الصفقات في هذا السوق . بعبارة أخرى , لماذا سيتعين عليك ان تدخل صفقة ما وكيف تكون قادرا علي ان تحتفظ بعقلك هادئ وباردا . الخوف والجشع هما بلا شك أعداء متداول الفوركس الناجح .

هناك طريقتين أو أسلوبين شائعين في تجارة سوق الفوركس الأول هو التحليل الفني والذي يركز علي النماذج السعريه ويستخدم الرسم البياني في تمييزهم . التحليل الفني يصب تركيزه علي حركة السعر وسلوك السوق . باستخدام مؤشرات متعددة ومتنوعة سيكون بإمكانك التمييز والمزج بين الأنماط السعريه لاستخدامهم مع مؤشرك المفضل للتأكيد قبل دخول الصفقة . ليس من الضروري استخدم عدد كبير من المؤشرات الفنية فما بين 2 إلي 3 مؤشرات سيكونان كافيان جدا خاصة إذا كنت تقوم بمزج هذه المؤشرات مع النماذج السعريه .

المؤشرات الفنية تكون متاحة عادة في معظم برامج التداول كما ان كافة الحسابات المرتبطة بها يتم إجراءها بشكل ألي من قبل البرنامج . المشكلة الرئيسية عند الاعتماد علي المؤشرات وحدها في تجارة الفوركس هي أولا التخلف الزمني للسعر وأيضا هو انك تنظر علي جانب واحد من الرسم البياني ثم تجلس لتترقب ما الذي سيحدث . ولكن ماذا عن الجانب الأخر أو هذا الجانب من الرسم البياني الذي يخبرك ما الذي قد حدث بالفعل . هذه هي احد جوانب التجارة الهامة والتي أفضل تسميتها بالصورة الكبيرة . الرسم البياني الجيد لا يقدر بثمن إذا ما كان قادرا علي مساعدتنا في تحديد فرص التداول الجيدة .

تحليل الزخم هو مقياس لتغير الاتجاهات أو اتجاهات تداول الفوركس خلال فترة زمنية معينة . هناك مؤشرات زخم معينة ستظهر ما إذا كانت العملة دخلت في مناطق ذروة الشراء أو ذروة البيع وهذه الأمور هي ضمن أدوات التحليل الفني الشائعة والمفيدة أيضا بدرجة كبيرة .

الثاني – التحليل الأساسي – هذا النوع من التحليل ينظر إلي حركة السعر كمنتج للأحداث السياسية والاقتصادية . التحليل الأساسي ينطوي علي استخدام البيانات الاقتصادية والقرارات السياسية الهامة أو التطورات الاجتماعية المختلفة التي تؤثر علي حركة السعر . أسعار الفائدة ومعدلات البطالة تعد من البيانات الاقتصادية الرئيسية التي يمكنها ان تحدث حركة هائلة في الأسواق .

التجارة وفق التحليل الأساسي تعد طريقة فعالة للغاية في التنبؤ بالظروف الاقتصادية ولكن ليس بالضرورة ان تكون قادرة علي التنبؤ بالتحركات الفعلية للأسعار في السوق .

لا تحشو عقلك بالكثير من المعلومات لان أفضل طريقة هو ان تبقي علي نمط تجارتك بسيطا وسلسا . برغم ذلك , فانه من الأهمية بمكان فهم ماهية التحليل الأساسي حتى تصبح لديك القدرة علي استخدامه في تجارة الفوركس .