تداول أخبار الفوركس

من الممكن للتجار في سوق صرف العملات الأجنبية، أو مايعرف اختصارا بسوق الفوركس، ربح الآلاف الدولارات الناتج من جراء التقلبات والتأرجح في سعر العملة لبلد ما. لتفعيل إدائهم التجاري والتفوق بميزة نسبية تفوق غيرهم من التجار، يتداخل بعض التجار والمستثمرين في ممارسة تعرف بالتداول على الأخبار. وتعد المخاطر مرتفعة للغاية، ولكن يمكن أن تكون المكاسب المحتملة قيمتها آلاف الدولارات ويلجأ كثير من التجار والمستثمرين لهذ الأسلوب

تقنية التداول على الأخبار بسيطة للغاية. فهي تنصب على فكرة تداول العملات الأجنبية مباشرة قبل أو بعد إعلان أخبار أقتصادية هامة.غالبا ما يكون هناك احتمال كبير بأن أسعار السوق سوف تتقلب، إما للأفضل أو للأسوأ ، وهذا يتوقف على الإعلان نفسة. على سبيل المثال، إذا كان الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي يعلن عن زيادة أخرى في أسعار الفائدة، قد يستثمرالعديد من التجار في الدولار الأمريكي، حيث من المتوقع زيادة قيمته. والميزة الرئيسية للتداول على الأخبار هي احتمال تحقيق العملة مكاسب أو خسائر ضخمة في وقت قصير جدا .في غضون دقائق من إعلان اقتصادي، يمكن لعملة بلد ما أن تكسب أو تفقد ما يقرب من مائة نقطة على الفور. تستقطب إمكانية تحقيق أرباح ضخمة تجار الفوركس والمستثمرين، ولكن هناك هناك مخاطر متعددة يمكن أن تصاحب عمليات تداول الأخبار .

شأنه شأن أي استثمار، هناك دائما مجموعة من المخاطر ، وتداول الأخبار في سوق الفوركس لا يختلف وليس استثناء. على الرغم من إمكانية الأرباح الضخمة, تكون الخسائر بنفس القدر . تأتي مخاطر تداول الأخبار من حقيقة أنه يجب أن تتم الصفقة وبسرعة وإلا فأنك ستفقد أموالك. إذا لم تدخل في الصفقة بشكل صحيح ، ستزول أموالك أسرع مما تستطيع في طرفة العين. سوف تخسر المال بسرعة كبيرة و لن يكون هناك وقت لتقوم بإغلاق الصفقات يدويا ،تكون المحصلة صفرا . أوامر وقف الخسارة قد تكون خطرة هي الأخرى أيضا لوجود احتمال كبير لانزلاق السعر بسبب التذبذب المفاجئ في السعر.

على الرغم من أن بعض المستثمرين والتجار قد يجانبهم الحظ في تداول الأخبار، ألا أنه ليس هناك سوى احتمال صغير لتحقيق الربح. حتى لو كنت تاجر خبير بتداول الأخبار، ينبغي أن تظل ، حذرا جدا عند المشاركة في هذه الممارسة. تداول الأخبار الناجح يعتمد فقط على كيفية حصولك على الأخبار .أكثر التجار نجاحا في تداول الأخبار هم التجار الأسرع في التغذية بالأخبار فضلا عن قدرتهم على وضع صفقاتهم بسرعة فور تلقف الخبر. حتى استخدام أشكال أخرى من تداول الأخبار، مثل وضع أوامر أعلى أو أقل من سعر السوق لا تزال لعبة تخمين، وهؤلاء التجار الذين يستندون في الصفقات على التخمينات، لن يكون لديهم الكثير من المال بعد مضي وقت قصير.

.بالنسبة لكثير من التجار والمستثمرين ولسنوات عديدة، يتم ملء الصفقات من خلال مراجعة المؤشرات الفنية ومؤشرات الأسعار. وتمضي ساعات في بحث ودراسة كل مؤشر، مع أخذ كل المخاطر في الاعتبار ومن ثم اتخاذ قرار بناء على كل ما قد قام بدراستة . ومع ذلك، بالنسبة لمتداول أخبار الفوركس، لا يوجد أيا من هذه الأمور ، والشيء الوحيد الذي يأخذه في الاعتبار هو الإعلان عن أخبار اقتصادية

يعد تداول الأخبار أمر ممكنا لأن سوق الفوركس مفتوح على مدار الساعة، على عكس العديد من الأسواق المالية. حيث يتم تعليق التداولات على أسهم معينة عندما يتم الإعلان عن خبر هام للشركة . وعادة ما تقدم هذه التصريحات بعد إغلاق السوق لهذا اليوم. ومع ذلك، ولأن سوق الفوركس مفتوح على مدار 24 ساعة، يكون لأي إعلان الاقتصادي مردود مباشر يؤثر على عملة تلك الدولة، وربما غيرها أيضا من الدول. في سوق الفوركس، هناك ثمانية عملات رئيسية يتم التداول عليهم ، فضلا عن أكثر من سبعة عشر مشتقات يتم التداول عليها أيضا. وهذا يعني أنه في أي يوم من الأيام، سوف يكون هناك دائما تصريحات اقتصادية بشأن أيا من العملات المتداولة الكبرى. عملات التداول الرئيسية هي كما يلي:

  1. الدولار الأمريكي (USD)
  2. الجنية الأسترليني (GBP)
  3. اليورو (EUR)
  4. الين الياباني (JPY)
  5. الدولار الاسترالي (AUD)
  6. الفرنك السويسري (CHF)
  7. الدولار الكندي (CAD)
  8. الدولار انيوزيلندى (NZD)

ونظرا لتوافر كل عملة، أزواج العملات، ومشتقاتها، مثل USD / JPY، EUR / USD، AUD / USD، فضلا عن العديد من العملات الأخرى، يمكن تداول كل عملة في أي وقت من الأوقات حيث يتم تداول هذه العملات عالميا .

لذا ينبغي على أي متداول أو مستثمر على أخبار الفوركس ان يكون لديه أحدث الأخبار. حتى لو كانت إعلانات الأخبار ليست قديمة سوى بدقيقتين، فيمكن أن يكون لذلك آثار مدمرة على أي تاجر خاطر بأي مبلغ من المال. يحرص معظم تجار الأخبار على اليقظة التامة إيذاء أي أنباء عن النشاط الاقتصادي، ومن أهم أخبار التعامل مع تغييرات أسعار الفائدة .قرارات اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة FOMC ، أرقام مبيعات التجزئة، مؤشرات التضخم مثل مؤشر أسعار المستهلك (CPI)، ومؤشر أسعار المنتجين (PPI)، أرقام البطالة، إعلانات الإنتاج الصناعي، وتقرير ثقة الشركات والمستهلكين، فضلا عن استطلاعات معنويات الشركات. استطلاعات قطاع الصناعة، تفاصيل الميزان التجاري ، والمشتريات الأجنبية لسندات الخزانة الأمريكية قد تكون مفيدة لتاجر الأخبار عند اتخاذ قرارات بشأن متى يجب أو لا يجب التداول

ومع ذلك، ينبغي أن نتذكر أن إعلانات الأخبار يمكن أن يكون لها تأثيرات على عملة البلاد، وبعد الإعلان قد قد تتأرجح تقلبات العملة كثيرا. فمن المهم للاستفادة من الأخبار التي تخلق حركات التذبذب التي تستمر لبضع دقائق أو حتى ساعات. التداول في سوق الفوركس الذي يعتمد فقط على الأخبار يعد عملية صعبة وخطيرة في بعض الأحيان. ومع ذلك، هناك بعض المؤشرات التي يمكن أن تجعل وظيفة تاجر الأخبار أسهل، مثل مؤشرات الاختراق .الاختراق (البولنجر باند، اختراق شمعة البار، أو شريط الأسعار). حيث أثبت البحث العلمي بأن إعلانات الأخبار يمكن أن تؤثر على قيمة العملة بشدة ، في بعض الحالات يمكن أن تكسب أو تخسر في أي مكان من 33 إلى 124 نقطة، ولفتح صفقة مثالية للتجار. إذا كان تاجر الأخبار قادر على التحرك بسرعة كافية، يمكن حتى في ضوء أصغر بيان صحفي أن تتحقق الأرباح المحتملة بالآلاف من الدولارات. ومع ذلك، فمن المهم أن نتذكر تقلب مثل هذه الإعلانات، وعلى الرغم من أن الأرباح تبدو لا نهاية لها، إلا أن الخسائر يمكن أن تحدث أيضا.