تجنب الانزلاق السعري في الفوركس

"تعرضت للخداع من شركة الوساطة. وضعت أمر تداول عند سعر معين ولكن تم تنفيذه عند سعر آخر، وأنا الآن في صفقة خاسرة. هذا هو السبب في خسارتي"

كم مرة سمعت فيها هذه القصة، وهل تميل أحياناً إلى ترديدها بنفسك؟ الإجابة ببساطة هي أن الانزلاق السعري واحد من المخاطر العديدة لتداول الفوركس. بعبارة أخرى، وسيطك لم يخدعك (صحيح أن هذا لا ينفي التهمة عن الوسيط تماماً، ولكن دون دليل قاطع لا داعي لاختلاق أعذار واهية لتبرير صفقاتك الفاشلة). الانزلاق السعري هو أحد الأمور الحتمية التي ستتعرض لها طالما تتداول الفوركس وبالتالي ستحتاج إلى وضعها في حسبانك ومحاولة التعامل معها على هذا الأساس.

ما هو الانزلاق السعري في الفوركس؟ يحدث الانزلاق السعري عندما تضع أمر عند سعر معروض بينما يتم تنفيذ الأمر عند سعر مختلف وأقل مواتاة من السعر المطلوب. قد يكن تأثير الانزلاق السعري ثانوياً بحيث لا يؤثر على نتيجة الصفقة، وقد يكون كبيراً لدرجة ضرب مستوى الوقف في نفس لحظة دخول الصفقة! قد تتعرض لخسارة مبالغ كبيرة بسبب الانزلاق السعري ولهذا يجب أن تكون على دراية به وتحاول تجنبه قدر الإمكان.

لماذا يحدث الانزلاق السعري في الفوركس؟ يحدث الانزلاق السعري عادةً أثناء الأوقات التي تشهد تقلبات حادة، وأيضاً كرد فعل للأحداث الاقتصادية الهامة مثل صدور أخبار أو تقارير غير متوقعة. ويتكرر الانزلاق السعري كثيراً مع افتتاح السوق بعد عطلة نهاية الأسبوع مساء يوم الأحد! يعزى السبب الرئيسي في ذلك إلى الفجوات السعرية التي تحدث خلال عطلة نهاية الأسبوع، ولهذا يجب أن تكون حذراً إذا قررت الاحتفاظ بصفقة مفتوحة خلال العطلة الأسبوعية. يصعب التنبؤ بمسار الأحداث في ليلة الأحد — ولهذا لا تعتبر تلك الفترة وقت مستحب للتداول.

إذا كنت تنوي فتح صفقة تداول والاحتفاظ بها خلال عطلة نهاية الأسبوع، أو كنت تخطط لوضع أمر معلق بحيث تفتح الصفقة مع افتتاح السوق، فسيتعين عليك التحسب لاحتمالات الانزلاق السعري. على سبيل المثال، يمكنك وضع نقاط الدخول عند مستوى أبعد من المستوى المعتاد (سيساعدك الاختبار والتجربة في تحديد مسافة الأمان المناسبة). يمكنك أيضاً تحريك مستويات الوقف إلى مسافة أبعد قليلاً من المعتاد إذا كنت تتعامل مع صفقة مفتوحة.

هل يجني بعض وسطاء الفوركس أرباح من الانزلاق السعري بشكل عمدي؟ ربما، ولكن في كل الأحوال لا يمكن إنكار أن الانزلاق هو أحد المعطيات الحتمية حتى عند التعامل مع أفضل وسطاء الفوركس. من الأفضل تعلم كيفية التعامل مع هذه الحقيقية بدلاً من الاكتفاء بالشكوى وإلقاء اللوم على أشخاص آخرين. هناك بالطبع شركات وساطة غير نزيهة، ولكن إذا راودك القلق بهذا الشأن فسيكون من الأفضل البحث عن تقييمات معتبرة والاطلاع على آراء متداولين آخرين، لأن الوسيط غير الأمين قد يخدعك من جوانب أخرى.

وفي ذات السياق، يمكنك ضبط إعدادات منصة التداول لدى معظم شركات الوساطة بحيث تعرض معدلات السبريد. من المفترض أن تساعدك هذه الخطوة على فهم السبريد وحالات الانزلاق السعري بشكل أفضل وهو ما سيساعدك على تحسين قرارات التداول. من الوارد أن يتسع السبريد أو يقل بحسب تغير ظروف السوق — فهو يميل إلى الاتساع أثناء الفترات المتقلبة (والتي تعد بيئة خصبة لظهور الانزلاق السعري). ضبط إعدادات الرسم البياني بحيث تعرض معدلات السبريد سوف يساعدك على رؤية أيام الأسبوع والأوقات اليومية التي يتسع فيها السبريد. بعد ذلك يمكنك التحسب للانزلاق السعري في المستقبل عن طريق تجنب التداول في الفترات التي تشهد حالات الانزلاق بشكل متكرر.