التوقعات الواقعية في تداول الفوركس

إذا كنت قد دخلت للتو إلى عالم الفوركس، فعلى الأرجح قد رأيت العديد من مواقع الويب التي تروج لقدرتها على مساعدتك في تحويل الف دولار إلى مليون دولار خلال عام واحد. وبالتأكيد شاهدت أيضاً بعض الإعلانات التي تغريك بترك عملك، سواء كنت تعمل بدوام كامل أو جزئي، والانضمام إليهم لكسب دخل يكفي معيشتك من التداول. هل سمعت أيضاً عن الرافعة المالية الضخمة التي يوفرها العديد من وسطاء الفوركس والتي ستمكنك من مضاعفة أرباحك بين ليلة وضحاها. هل يستطيع الفوركس فعلا أن ينقلك إلى مصاف الأثرياء خلال فترة وجيزة؟

تستند جميع هذه المزاعم على بعض الحقائق الرياضية ـ ولكنها في واقع الأمر أقرب إلى الهراء وتبتعد تماما عن واقع الأمور. لا شك أن عدد كبير ممن انضموا إلى سوق الفوركس قد اجتذبتهم الوعود البراقة بالثراء السريع. بطبيعة الحال لا توجد مشكلة في أن تسعى لتكوين ثروتك بأقصى سرعة ممكنة، ولكن أن تتمكن فعلاً من تحقيق هذا الثراء في سنة واحدة، كما يروج البعض، هو أمر نادر الحدوث في أفضل الأحوال. ستكون محظوظا إذا تمكنت من تحقيق هذه الثروة في عشرة سنوات.

تداول الفوركس هو عمل بدوام كامل حتى إذا كنت تعمل في وظيفة أخرى طوال اليوم. ما لم تكن ثرياً بالفعل ولديك أموال طائلة، فسوف تحتاج إلى وظيفة لدفع فواتيرك لأنك لن تتمكن من تلبية احتياجاتك المعيشية من الأرباح التي ستحققها من تداول الفوركس، خصوصاً خلال الفترة الأولى. وحتى إذا كانت بدايتك ناجحة فإن السحب من رصيد الحساب سيحول دون تكبيره إلى مستويات مناسبة بسبب تصريف جزء من رأس المال في سداد فواتير البقالة أو الغاز أو الكهرباء.

واختصاراً، يمكن القول أن مرحلة ترك الوظيفة لأجل الفوركس لم تحن بعد. أما بالنسبة لاستخدام الرافعة المالية، فإنها بالفعل أداة هامة للغاية إلا أن استخدامها بحذر هو أمر حيوي خصوصاً مع بداية رحلتك في تداول الفوركس، لان عدم التعامل معها بحكمة سوف يقودك إلى الإفلاس سريعاً. في واقع الأمر، فأنك عندما تصل إلى مرحلة الشعور بإتقان التعامل مع الرافعة المالية ستكون قد فقدت الاهتمام باستخدامها من الأساس، لأنك سوف تكتشف أن التداول بعقلانية يتطلب استثمار جزء صغير من رأس المال الذي تمتلكه بالفعل — وليس الهرولة لاقتراض أموال ضخمة من الوسيط عبر الإفراط في استخدام الرافعة المالية.

نعود للسؤال الذي طرحناه في بداية المقالة، هل يمكنك تحويل الف دولار إلى مليون دولار في عام واحد؟ قد يكون هذا الأمر ممكناً من الناحية النظرية، ولكن في الواقع العملي فإن التسرع في تحقيق الأرباح يعني أنك سترتكب عدد أكبر من الأخطاء. هذه الأخطاء ستكلفك كثيرا وستخصم من رصيد أموالك التي كسبتها بشق الأنفس. يمكنك تحقيق أرباح كبيرة من الفوركس ولكن بعد التحلي بالصبر ووضع أهداف واقعية وقضاء الفترة الكافية في التعلم والتدرب. لا شيء سيكسرك في حلبة الفوركس أكثر من وضع آمال غير واقعية ثم الشعور بخيبة الأمل بسبب استحالة تحقيقها. ولهذا ابدأ بالسير على الطريق الصحيح للنجاح، والذي ينطوي في جوهره على التحلي بالصبر والانضباط الذاتي. تلك هي أفضل وصفة وأقصر طريق للنجاح، حتى وان لم يتحقق بين ليلة وضحاها. إذا كنت تريد التداول لكسب لقمة العيش اجعل هذا الهدف نصب أعينك — ولكن لا تفترض أبداً أنك ستحقق مبلغ معين من المال خلال فترة محددة. بعبارة أخرى، يمكنك التركيز على اختيار أفضل الصفقات ذات احتمالات النجاح المرتفعة، وسوف تكتشف في نهاية المطاف أنك قادر على تحقيق كافة الأهداف الواقعية التي تريد تحقيقها.