الشراء والاحتفاظ

إستراتيجية الشراء والاحتفاظ (B&H) هي واحدة من أكثر طرق التداول شعبيه في أسواق الأسهم ولكن تعتبر عادة بلا جدوى في سوق الفوركس . كثير من المقالات والكتب ذكرت بكل بساطة ان هذه الإستراتيجية لا يمكن تطبيقها في سوق الفوركس . بينما توجد حدود معينة تحد من استخدام إستراتيجية الشراء والاحتفاظ في سوق الفوركس بالمقارنة مع سوق الأسهم إلا أنها تبقي طريقة مفيدة يمكن تطبيقها من قبلي متداولي ومستثمري سوق تبادل العملات الأجنبية .

الشراء والاحتفاظ , كما يوحي اسمها تتكون من مرحلتين . الأولي هي عملية اختيار وشراء زوج العملة . المرحلة الثانية من (B&H) هي الاحتفاظ بالعملة المشتراة لفترة زمنية قد تصل إلى سنوات عديدة في مقابل العملة المباعة . على الرغم من وجود كلمة " شراء " فقط في اسم هذه الإستراتيجية , إلا ان متداولي (B&H) ليسوا ملزمين فقط بالصفقات الشرائية . صفقات البيع يمكنها ان تعمل بذات القدر في سوق الفوركس .

هل من الممكن تطبيق الإستراتيجية في الفوركس?

النقاش الرئيسي بين الخبراء الذين يعارضون استخدام إستراتيجية الشراء والاحتفاظ في سوق الفوركس هو ان العملات تفتقد للميزة الأساسية المتواجدة في الأسهم , والتي وفقا لها يمكن لقيمة الشركة ان تتضاعف عدة مرات نتيجة لبعض الأحداث المالية ( على سبيل المثال : دخول أسوق جديدة , القيام بعملية اندماج ناجحة أو نقص المنافسة وما إلى ذلك ) , بينما العملات لا يمكن ان تتعافى مقابل بعضها الأخر بذات الطريقة . الاستثناء الوحيد من هذه القاعدة هي عملات بلدان العالم الثالث التي يمكن ان تتراجع قيمتها بشكل سريع نتيجة الاضطرابات السياسية أو المالية . بالطبع فان مثل هذه العملات هي خارج اهتمامات مستخدمي الإستراتيجية .

صحيح ان هذا النقاش لا يمكن التقليل من شأنه بأي حال من الأحوال , إلا انه لا ينفي تماما إمكانية استخدام إستراتيجية الشراء والاحتفاظ في سوق الفوركس . غياب خاصية النمو السريع يمكن تعويضها باستخدام رافعة مالية عالية جدا ( قد تصل إلى 1 : 2000 ) بينما عدم قابلية العملات للتراجع السريع بشكل مشابه لما يحدث لأسهم يجعل من تجارة الفوركس على المدى الطويل باستخدام هذه الإستراتيجية أكثر مرونة وقابلية للتحكم .

احد العوائق الرئيسية لتوظيف إستراتيجية (B&H) هو وسيط الفوركس . أولا يجب ان يكون موثوقا به بقدر كافي للإبقاء على صفقة التداول المخططة مفتوحة في الأجل الطويل , أيضا يجب ان يكون قادر على تنفيذ صفقة الخروج وتحويل الاستثمار المبدئي مع الأرباح إلى الحساب المصرفي للمتداول . ثانيا , يجب ان يكون على استعداد للإبقاء على مركز تداول التاجر مفتوحا طوال هذه الفترة . هذا العامل لا يجب التقليل من شأنه بتاتا لان وسطاء الفوركس على الانترنيت يربحون بشكل رئيسي من الاسبريد بين العملات والذي بدوره يعتمد على درجة تكرار التجارة . لا حاجة للقول هنا انه ان تكرار الصفقات مع إستراتيجية الشراء والاحتفاظ يكون في حده الأدنى وبالتالي فان الوسطاء لن يربحوا شيئا ذات قيمة في هذه الحالة. الإمكانية الوحيدة التي ستتيح لهم الاستفادة من المراكز المفتوحة في المدى الطويل هو ضبط مدفوعات أسعار الفائدة كي تكون في صالحهم . لهذا فان اختيار الوسيط الذي سنتفتح معه صفقات وفق إستراتيجية (B&H) لا يقل في أهميته عن اختيار العملات ذاتها .

تشبه إستراتيجية الكاري تريد (المتاجرة للاستفادة من فروقات أسعار الفائدة)

يوجد الكثير من أوجه التشابه يمكن ملاحظتها بين إستراتيجية الشراء والاحتفاظ و استراتيجيات الكاري تريد كلاهما يقوم بالاحتفاظ بالصفقة لفترة زمنية طويلة كما ان كلاهما يربح بشكل رئيسي من فروقات أسعار الفائدة وكلاهما أيضا لا يضع قواعد واضحة للدخول والخروج . في ذات الوقت فان الفروقات بين كلا طريقتي التجارة واضحة للغاية :

  • في (B&H) فان استخدام أوامر وقف خسارة وقائية ( وفي بعض الأحيان مرنة ) يمكن ان يكون ميزة .
  • عل عكس الكاري تريد فان الشراء والاحتفاظ لا يتطلب نموا مستقرا للاقتصاد العالمي.
  • الاستفادة من تدوير أسعار الفائدة الايجابية قد تكون ميزة إضافية لمراكز الشراء والاحتفاظ ولكنها ليست أمرا ضروريا .
  • مراكز (B&H) الرابحة تحتاج إلى مزيد من التأكيدات والشروط قبل الدخول إليها . الحصول على أسعار فائدة ايجابية ليس كافيا لوحده .

الخصائص

  • احتمالية تحقيق الربح على المدى الطويل .
  • التداول باستخدام أسعار فائدة تبييت ايجابية يحقق أرباح إضافية .
  • "نظام تداول وفق طريقة فتح مركز التداول ثم تركه لفترة طويلة .
  • المعدلات السلبية لأسعار فائدة التبييت قد تكون مشكلة كبيرة .
  • لا توجد معايير واضحة للدخول والخروج .
  • يتطلب الكثير من الصبر ( خصوصا إذا كانت أسعار الفائدة سلبية ).
  • الوسيط يجب ان يكون موثوقا به بشكل كافي للبقاء معه سنوات طويلة .

كيفية المتاجرة ?

  • اختيار زوج العملة يلعب دورا حاسما في إستراتيجية الشراء والاحتفاظ . بشكل نموذجي , فان زوج العملة يجب ان يحقق فرق ايجابي لأسعار الفائدة في اتجاه الصفقة . ولكن هذا الجزء يمكن التغاضي عنه إذا كانت أسعار الفائدة السلبية أمرا لا يذكر بالمقارنة مع الأرباح المتوقعة في المدى الطويل .
  • اعتبارات التحليل الأساسي تكون لها الأولوية على ما عداها . اعتبارات المدى الطويل مثل سياسات البنوك المركزية وضع الاقتصاد العالمي واتجاهات معدلات البطالة تكون من المحددات الرئيسية في هذه الإستراتيجية .
  • صفقة الشراء والاحتفاظ يجب ان يتم دخولها عند أدنى حد من الرافعة المالية أو بوجود هامش متاح كافي في حساب الفوركس لتجنب نداء الهامش أو حتى تسييل الصفقة .
  • توقيت الصفقة , على الرغم من إمكانية استخدمه لتحقيق مزايا إضافية إلا انه ليس على هذه الدرجة من الأهمية كما هو الحال في تجارة الفوركس التقليدية . تأجيل دخول الصفقة انتظارا لحدوث تراجع قد يكلف فقدان فرص التداول بكاملها لذا لا يجب التفكير فيه سوى في بعض الحالات الخاصة .
  • الانتظار لفترة زمنية طويلة يجب ان تتم الاستفادة منه .فمن الشائع لمراكز الشراء والاحتفاظ ان تستمر لسنوات طويلة وربما لعقود .
  • الخروج من صفقة الشراء والاحتفاظ ربما يكون أصعب من دخولها . بشكل نموذجي فان مستثمري العملات على المدى الطويل يخرج من مثل هذه المراكز فقط عندما يكون بحاجة إلى رأس المال أو عندما تتغير ظروف السوق بشكل دراماتيكي . بدلا عن ذلك , فان مركز (B&H) يمكن إغلاقه عندما يتم تحقيق حجم كبير من الأرباح أو الوصول إلى مستوى من الخسارة لا يمكن تحمله .

أمثلة

USD/CNY

المثال الأول يصف زوج USD/RMB (USD/CNY, الدولار الأمريكي مقابل اليوان الصيني او الرنمينبي) والذي كان ولايزال في ترند هابط طويل الأجل بفضل عجز ميزان التجارة الأمريكي مع الصين وبطأ رفع قيمة اليوان من قبل بنك الشعب الصيني . مستثمر المدى الطويل لن يربح فقط من التراجع المستمر في قيمة زوج العملة , ولكنه سيربح أيضا بشكل كبير من الفرق الايجابي بين أسعار الفائدة الصينية المرتفعة وأسعار الفائدة المنخفضة التي يطبقها الفيدرالي الأمريكي .

مثال على إستراتيجية الشراء والاحتفاظ على الرسم البياني  - USD/CNY (USD/RMB)

EUR/CHF

المثال الثاني على زوج EUR/CHF ( اليورو مقابل الفرنك السويسري ) من الواضح ان الفترة ما قبل عام 1999 هي مركبة ولكن مع ذلك تظل صالحة . زوج العملة يتداول في سياق ترند هابط طويل الأجل من العام 1970 . لتداول هذا الإعداد الهبوطي للشراء والاحتفاظ , فان المرء سيتعين عليه ان يكون قادرا على تحمل كثير من فترات التراجع بالتوازي مع الحالات التي تكون فيها الفرق بين أسعار الفائدة سلبيا بين الفرنك واليورو .

مثال لإستراتيجية الشراء والاحتفاظ على الرسم البياني - EUR/CHF

تحذير!

يمكنك استخدم هذه الإستراتيجية علي مسئوليتك الخاصة . EarnForex.com ليست مسئولة عن أية خسائر متصلة باستخدام أية إستراتيجية مقدمة علي هذا الموقع . ليس من المستحسن استخدام هذه الإستراتيجية علي الحساب الحقيقي دون تجربتها علي الحساب التجريبي أولا .

المناقشات:

هل لديك أية اقتراحات أو اسئلة بخصوص هذه الاستراتيجية ؟ يمكنك دائما إجراء مناقشة حول إستراتيجية الشراء والاحتفاظ مع زملائك من متداولي الفوركس في منتدى انظمة واستراتيجيات التداول.