ما هي البيانات التي يجب تضمينها في جدول بيانات اختبارات الباك تست

يعتبر إجراء اختبار الأداء السابق (الباك تست) واحدة من الخطوات الهامة في بداية مسيرتك لتداول الفوركس. بمجرد أن تعثر على نظام أو طريقة تداول جيدة من وجهة نظرك، فإن الخطوة التالية هي تطبيق هذه الطريقة على البيانات التاريخية ورؤية الأداء الذي كانت ستحققه عند استخدامها مع صفقات حقيقية على مدار الأسابيع أو الأشهر أو السنوات الماضية (بحسب الإطار الزمني الذي تخطط للتداول عليه). من المستحسن أن تطبق اختبارات الباك تست على بضعة مئات من الصفقات للحصول على فكرة واضحة عن مدى كفاءة نظام الفوركس تحت ظروف السوق المختلفة. تتغير الأوضاع السائدة في السوق باستمرار ولهذا لا يعطينا الباك تست جميع المعلومات التي نحتاجها، ولكنه في كل الأحوال يظل طريقة جيدة ومرحلة ضرورية تسبق الانتقال إلى التداول التجريبي. تدوين المعلومات الهامة التي ستحصل عليها خلال فترة الباك تست سوف تساعدك على الإلمام بجوانب عديدة بما في ذلك نقاط القوة والضعف في النظام، فضلا عن كيفية صقل إعداداته لتحسين معدل الأرباح.

ولتعظيم الاستفادة من اختبارات الباك تست سيكون من الأفضل استخدام جدول بيانات مقسم إلى ستة أعمدة. يعرض العمود الأول ما إذا كانت الصفقة شراء أم بيع، فيما يتضمن العمود الثاني معلومات عن التاريخ، والثالث عن السبب في فتح الصفقة. يخصص العمودين الرابع والخامس لسرد نقاط الدخول والخروج على التوالي. العمود الأخير سيعرض مجموع النقاط التي ربحتها أو خسرتها في كل صفقة. يمكنك الاستفادة بشكل أكبر من العمود المخصص لعرض السبب في دخول الصفقة من خلال تدوين ملاحظات محددة عن المحفزات التي دفعتك لفتحها. ستصبح هذه الملاحظات مفيدة للغاية لاحقاً حيث ستعطيك رؤية تفصيلية عن نتائج الصفقات، خصوصا تلك التي خسرتها. يمكنك بعد ذلك دراسة هذه المعلومات ورصد بعض النماذج التي ستساعدك على صقل الاستراتيجية والحد من الخسائر.

يمكنك كتابة القواعد المتبعة في تداول الفوركس في الجزء العلوي من جدول البيانات. يساعد تدوين هذه القواعد في زيادة تركيزك وتذكيرك دائماً بالقواعد المتبعة أثناء فترة الباك تست عندما تنظر إليها في وقت لاحق. وحتى عند إجراء تغييرات على نظامك، احرص على تدوين هذه التغييرات والإشارة إلى البيانات التاريخية التي استخدمت في اختبارها.

هناك عدد من الإحصائيات المفيدة التي يمكنك استخلاصها من هذه البيانات، والتي من أمثلتها صافي النقاط التي حققتها طوال مرحلة الباك تست، وكذلك قيمة متوسط الربح ومتوسط الخسارة. ستحتاج إلى حساب عدد الصفقات الرابحة والخاسرة، فضلا عن النسبة المئوية لمرات الربح والتي يمكن أن تشتق منها نسبة الربح إلى الخسارة. تذكر أيضاً أن السبريد سوف يخصم من أرباحك في كل صفقة، ولهذا فإن الصفقات التي ستنهي عند مستوى التعادل ستتكبد في واقع الأمر خسارة طفيفة بقيمة هذا السبريد. يمكنك حساب صافي القيمة المعدلة بعد أخذ تكاليف السبريد في الاعتبار. من الضروري أيضاً رصد وتدوين أطول سلسلة من الخسارة، والتي تعرض عدد الخسائر التي تكبدتها بشكل متتالي. سيساعد أيضاً حساب متوسط صافي الصفقات الرابحة لكل شهر أو أسبوع أو يوم أو أي فترة زمنية مناسبة في تقييم عملية التداول برمتها. إحدى المؤشرات المفيدة التي يمكنك إضافتها إلى هذه الإحصائيات هو صافي الربح مقسوماً على الحد الأقصى للخسارة، حيث سيخبرك بعدد الصفقات الخاسرة التي قد تقضي على جميع أرباحك.

قد تبدو اختبارات الباك تست في الفوركس مرهقة للغاية في بداية الأمر، إلا أنك ستعتاد عليها بمرور الوقت بعد أن تصبح جزءاً من عملك في هذا المجال. كما لا تنسى أنها تقدم فوائد جمة، بل وفي أحيان كثيرة تصنع الفارق بين ما إذا كنت ستكون متداول ناجح أم ستخسر أموالك بمجرد الانتقال للعمل على الحساب الحقيقي.